نظم مكتب النشاط الثقافي والرياضي بالتنسيق مع الفدرالية الولائية للأعمال المكملة للمدرسة بمديرية التربية وجمعية نشاطات الشباب بخميس مليانة وكذا الفرع الولائي للجمعية الوطنية للأطفال المصابين بالتريزوميا،..رحلة ترفيهية لفائدة الأطفال المصابين بالتريزوميا على مستوى ولاية عين الدفلى ، إلى الحظيرة الوطنية للمداد ببلدية ثنية الحد في ولاية تيسمسيلت ،.. وعاش الأطفال المرضى بهذا الداء رفقة أولياءهم ساعات ممتعة من اللعب والمرح والركض في فضاءات مفتوحة في حضن الطبيعة الساحرة التي تتميز بها المنطقة، كما استمتع هؤلاء  بمشاهدة عروض فكاهية وألعاب ومسابقات من تقديم الثنائي المهرج طمطم ويويو من جمعية محفوظ طواهري للفنون الدرامية بمليانة وهي الأجواء التي استحسنها أولياء الأطفال المصابين بالتريزوميا كثيرا لما لها من آثار بسيكولوجية إيجابية على نفسية أبناءهم المرضى  حيث تقدموا بالشكر الجزيل للفدرالية الولائية للأعمال المكملة للمدرسة على هذه المبادرة الطيبة متمنين أن تتكرر في المستقبل في مختلف المناسبات الوطنية وحتى الدينية لفائدة هذه الفئة من الأطفال المحتاجين للمزيد من الرعاية النفسية والترفيهية ،..ووزعت في الأخير ألعاب على كل الأطفال المشاركين قبل العودة إلى الديار في أجواء